🌴من لطائف العرب (٥٠)

🌴من لطائف العرب (٥٠)

🌕 يحكى أن سليمان بن عبد الملك أتى بأسارى من الروم، وكان الفرزدق حاضراً، فأمره سليمان بضرب عنق أحدهم، فاستعفى، فما أعفى. وقد أشير على سيف غير صالح للضرب ليستعمله، فقال الفرزدق: بل أضرب بسيف أبي رغوان مجاشع -يعني سيفه- وكأنه قال لا يستعمل ذلك السيف إلا ظالم أو ابن ظالم، ثم ضرب بسيفه الرومي، فلم يمت! فضحك سليمان ومن حوله فقال الفرزدق:

أيعجب الناس أن أضحكت سيدهم
خليفة الله يستسقى به المطر

لم تنب سيفي من رعب ولا دهش
عن الأسير ولكن أخر القدر

ولن يقدم نفسا قبل ميتتها
جمع اليدين ولا الصمامة الذكر

ثم أغمد سيفه وهو يقول:

ما إن يعاب سيد إذا صبا
ولا يعاب صارم إذا نبا
ولا يعاب شاعر إذا كبا

ثم جلس يقول كأني بابن المراغة قد هجاني فقال:
الأخيرة
بسيف أبي رغوان سيف مجاشع
ضربت ولم تضرب بسيف ابن ظالم

وقام وانصرف وحضر جرير فخبر ولم ينشد الشعر فأنشأ يقول:

بسيف أبي رغوان سيف مجاشع
ضربت ولم تضرب بسيف ابن ظالم

فأعجب سليمان ما شاهد ثم قال يا أمير المؤمنين كأني بابن القبر قد أجابني فقال:

ولا نقتل الأسرى ولكن نفكهم
إذا أثقل الأعناق حمل المغارم

ثم أخبر الفرزدق بالهجو دون ما عداه فقال مجيبا:

كذاك سيوف الهند تنبو ظباتها
وتقطع أحيانا مناط التمائم

ولا نقتل الأسرى ولكن نفكهم
إذا أثقل الأعناق حمل المغارم

وهل ضربة الرومي جاعلة لكم
أبا عن كليب أو أخا مثل دار

🌹قناة عناقيد الأدب🌹
‏https://goo.gl/F7LfJA
💕💕💕👌🏼👌🏼💕💕💕
للتواصل @enaqidaladab

#من_لطائف_العرب
……

إعداد : خدمة الفوائد اللغوية

🔘واتس { 0505170307 }

🔘تويتر وانستغرام
( @fwaed_logah )

🔘فيسبوك:

https://m.facebook.com/Fwaedlogh
🔘مدونة:

https://fwaedlogah.wordpress.com/

🔘تلغرام

http://cutt.us/9aRU

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s